البصل: قاهر السرطان والدهون والجلطات 2024.

خليجية

كان علاج نيرون المفضل من نزلات البرد
البصل: قاهر السرطان والدهون والجلطات

*جريدة الاتحاد



خليجية

شرائح البصل غنية في محتواها بالكبريتات (من المصدر)

(رنا سرحان – بيروت):

فوجئ الكثيرون بإدراج البصل نوعاً من الأغذية التي تجلب السعادة وتقي من هشاشة العظام، وأثبتت الدراسات أنه يمكن استخدامه أيضاً في تطهير الفم، حيث إن مضغ البصل أو الثوم لمدة 3 دقائق يعد كافياً لقتل جميع الجراثيم الموجودة بالفم، كما أن استنشاق بخار البصل أو أكله يؤدي إلى نفاذ الزيت الطيار الكبريتي الموجود فيه إلى دم الانسان مما يؤدي إلى إبادة الجراثيم المسببة للأمراض، وبذلك يمكن استخدام البصل في علاج أمراض الجهاز التنفسي الناتجة من الإصابة بالجراثيم مثل التهاب الأنف الحاد والتهابات الحلق والقصبة والشعب الهوائية مثل النزلات الشعبية.

سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر

خواص علاجية ويقول اختصاصي الطب البديل ناجي أمهز: «كُل بصل وانسى اللي حصل»، عبارة شائعة تؤكد أن البصل يُشعر الإنسان براحة تامة رغم أنه قد لا يكون أحد الخضراوات المفضلة لدى الكثيرين بسبب رائحته المنفرة، إلا أن فوائده والنكهة التي يضيفها إلى الأطعمة تجعل منه أحد أهم مكونات الأطباق الغذائية في جميع أنحاء العالم، ويستخدم البصل منذ عدة قرون، ليس فقط لإعطاء مذاق الطعام بل استخدم أيضا لخواصه العلاجية المتعددة حتى أن البصل الآن هو ثاني أهم المحاصيل بعد الطماطم، وهناك العديد من أنواع البصل مثل الأحمر والأصفر والأبيض والأخضر ولكل منها نكهة متميزة عن الأخرى، كما تتنوع طرق استهلاك البصل حيث يستخدم البصل نيئاً ومطبوخاً ومقلياً ومجففاً وهو عادة ما يضاف إلى أطباق السلطات والشوربة.


فوائد عديدة ويؤكد أمهز أن الإكثار من تناول البصل لا يضر إطلاقاً، بل يحقق لجسم الإنسان فوائد كثيرة أهمها: الحفاظ على صحة الدماغ، حيث تشير الدراسات إلى أن تناول البصل بشكل منتظم يساعد على حماية خلايا الدماغ من التلف كما يلعب دوراً مهماً في الوقاية من الجلطة والسكتات الدماغية ويحافظ على الصحة النفسية والعقلية.


والوقاية من السرطان، فشرائح البصل غنية في محتواها بالكبريتات وتوفر الحماية ضد نمو الأورام، وفي جورجيا التي يزرع فيها بصل فيداليا وجد أن معدلات الوفيات بسبب سرطان المعدة نصف مثيلتها في الولايات المتحدة، كما أن اليونان وهي واحدة من الدول التي يستهلك سكانها البصل والثوم بكثرة تقل فيها نسبة الإصابة بأمراض السرطان المختلفة، ويحتوي البصل الأصفر والأحمر على أعلى تركيز من مركبات الفينول والفلافونويد المضادتين للأكسدة، وأعلى نسبة من مركبات الفلافونويد موجودة في الطبقات الخارجية، لذا يفضل تقشير البصل بشكل رقيق حيث إنه من الممكن أن يفقد 20% من الكرسيتين و75% من الأنثوسيانين إذا تم تقشيره بشكل عميق.


ويحتوي البصل على نسبة عالية من «الجلوتاثيون»، وهو أحد أنواع المواد المضادة للأكسدة التي تساعد على الوقاية من السرطان وأمراض القلب والزهايمر.


وهناك أدلة على أن مركبات الكبريت الموجوده بالبصل تعمل كمضاد لتجلط الدم وتحسين وظائف أغشية خلايا الدم الحمراء، ووجد أن استهلاك البصل في نظام خضراوات غذائي يوفر الحماية اللازمة للأوعية الدموية والقلب من النوبات، كما أن البصل غني بمادة الكيريستين، وهي تلعب دوراً مهماً في الوقاية من العديد من الأمراض، ومن بينها جلطات الدم والتهابات الصدر الشعبية وحمى القش والربو والسكري.


ويساعد البصل سواء تم استهلاكه نيئاً أو مطبوخاً في خفض ضغط الدم بشكل واسع، بالإضافة إلى أنه يعمل على الوقاية من تجلط الدم ومشكلات الدهون بالدم.


مضاد للالتهابات يعمل البصل على علاج مشكلات التهابات المفاصل أو الشعب الهوائية، ويحتوي على بعض المركبات الهامة المضادة للأكسدة مثل الفلافونويد والكيرسيتين حيث تعمل هذه المواد على منع أكسدة الأحماض الدهنية بالجسم وهي التي تعمل على حدوث الالتهابات بالجسم.


ويسهم في إزالة البقع الداكنة من الجلد ويمكن خلط عصير البصل مع خل التفاح للحصول على قناع يساعد على إزالة البقع السوداء من الجلد وذلك عند تطبيقه مرتين في اليوم على المنطقة المصابة.


وللبصل قدرة على خفض مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم، وقد أظهرت دراسة أجرتها جامعة «هونج كونج» أن البصل وخاصة الأحمر منه يساعد على خفض مستوى الكوليسترول السيئ في الدم، بالإضافة إلى زيادة مستوى النوع المفيد من الكوليسترول بنسبة 30% كما هي الحال في الثوم.


كما يلعب البصل دوراً مهماً في الوقاية من الزكام ونزلات البرد، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من فيتامين «سي»، وقد استخدمه الإمبراطور الروماني الشهير «نيرون» لهذا الغرض.


ويساعد البصل في إنقاص الوزن ولكن ليس بصورة مباشرة من خلال تدعيمه للقلب والأوعية الدموية وحمايتها من ارتفاع ضغط الدم وتقليل مستويات الكولسترول، مما يساعد في منح الجسم نشاطاً وحيوية، وكذلك فإن البصل يحتوي على مركبات غذائية متنوعة ومهمة، مما يجعل الإنسان أقل احتياجاً لتناول الطعام، ناهيك عن أنه يساعد على إذابة الدهون بالجسم.


ويمكن استخدام قشور وعصير البصل للعناية بالشعر، وتشير الدراسات إلى أن تدليك فروة الرأس بعصير البصل مرتين أسبوعين لمدة شهرين يعمل على زيادة نمو الشعر، كما أن قشور البصل تستخدم أيضاً للمعان الشعر.

خليجية

خليجية


التعديل الأخير تم بواسطة مختفي ; 9 – 9 – 2024 الساعة 03:08 PM
خليجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.